Gold bars

تداول الذهب يعتبر من أكثر نماذج الاستثمار جاذبية للمستثمرين، فقد زادت أهمية الذهب في السوق العالمي بسبب قيمته التاريخية و قيمته الفنية.

 تداول الذهب يعتبر طريقة جيدة لتحقيق الأرباح، و عادة ما يتحقق ذلك في الأسواق المفتوحة من خلال الاستفادة من الارتفاع الانخفاض المستقر لسعره.

و على نحو مشابه لتداول العملات في سوق الصرف الأجنبي، عادة ما يتم تداول الذهب بشكل مباشر وحي من خلال تقنية التبادل عبر شبكة الانترنت (OTC)، و هذا يدل على انه يتم بدون تسليم، حيث انه لا يتطلب شراء “مادي” و بيع “السلعة”.

تداول الذهب و مميزاته

للاشتراك في تداول الذهب العديد من المزايا للمستثمرين في بداية الأمر، يقدم تداول الذهب قدر كبير من التحصين ضد التضخم، فخلال هذه الأوضاع الاقتصادية القاسية، و التي تعتبر اغلب الاستثمارات خلالها غير قابلة للتنبؤ و غير آمنة، يعتبر تداول الذهب خيار مثالي للاستثمار الآمن لأن الذهب لن يخرج عن قيمته الحقيقية بالتأكيد.

و من المهم أن نذكر انه كما ترتفع معدلات التضخم، كذلك الحال مع قيمة هذا المعدن النفيس، و بالتالي فإن تداوله يمثل و سيلة بديلة ممتازة للاستثمار بمخاطر منخفضة.

ثانيًا، استثمار الذهب طريقة جيدة لتنويع المحفظة الاستثمارية

وبالتالي، يمكن لأي مستثمر أن يقلل بشكل كبير من المخاطر التي يتحملها و مضاعفة عوائد استثماراته، فعن طريق تخصيص بعض أمواله في فئة مختلفة من الأصول مثل الذهب، يمكن للمستثمر حماية نفسه من “اليوم الأسود” كما يقال في الأمثال، و ذلك عندما لا يتمكن من الحصول على عوائد جيدة من بعض استثماراته الأخرى.

بالإضافة إلى ذلك، يعتبر الذهب نموذج من نماذج الاستثمار التي تتمتع بسيولة عالية و التي تعتبر قابلة للتسويق، و مع تزايد عدد المستثمرين المشاركين في تداول الذهب كل يوم، فإن سعره يتسارع في الارتفاع بسبب العرض المنخفض و الطلب المتزايد.

و بالتالي و بالانخفاض إلى انخفاض مخاطره، يعتبر الاشتراك في تداول الذهب تقنية ممتازة يمكن لرجل الأعمال استخدامها لزيادة السيولة والقدرة على التسويق لاستثماراته.

وأخيرًا فإن تداول الذهب لا يحمل أي مسؤولية قانونية، لا يتأثر سعر الذهب في السوق بشكل مباشر بأي مؤسسة في العالم، سواء كانت هذه المؤسسة بنك أو شركة أو دولة. فمن المحتمل أن يتعثر أي رجل أعمال، إلا أن المحفظة الاستثمارية التي تضم الذهب لا يمكن لها أن تفقد قيمتها مهما كانت الظروف.

العوامل التي تؤثر على تسعير الذهب

_graphics-euro-dollar-golden-3d-signs-preview1-by-dragonart.png w=495&h=452

قيمة الدولار الأمريكي

خلال هذه الأوقات، غالبًا ما يعتبر الدولار الأمريكي هو عملة الملاذ الآمن في العالم، و بصفتها العملة المسيطرة في العالم، فإنها تلعب دورًا حيويًا في الأصول المكدسة كوسيلة للصرف، و تحتفظ العديد من الدول باحتياطي سعر الصرف لديها بالدولار الأمريكي، و من المهم أن نذكر أن سندات الدولار الأمريكي، مثل سندات الحكومة الأمريكية، تعتبر من أكثر أنواع الاستثمار ارتباطًا في العالم و مخافة فقد العوائد من الاستثمار، عادة ما يرغب اغلب المستثمرون بشكل أساسي في شراء أصول الدولار الأمريكي، و غالبًا ما يكون الأفراد على درجة عالية من الثقة بأن الدولار الأمريكي سوف يحتفظ بقيمته مهما كانت الظروف، و بالتالي إن اعتقد المستثمرون أن العملة الأمريكية قد تكون مشكوك فيها، فقد يقوموا ببيع أصول الدولار الأمريكي و يبحثون عن شيء يتمكن من حماية قيمة ما لديهم من أصول مثل الذهب، و نتيجة لذلك فقد يكون هذا سبب لارتفاع أسعار الذهب في العالم.

تداول الذهب و الوضع السياسي في العالم

عندما يكون هناك توتر سياسي في العالم، غالبًا ما يزيد الطلب على الذهب، و بالتالي يزيد سعره، و خلال فترات انعدام الاستقرار بدرجة كبيرة، قد يشعر المستثمرون بالذعر لأن ما لديهم من أصول قد تتم مصادرته وأن العملة قد تفقد قمتها بشكل حاد، و في مثل هذه الظروف، غالبًا ما يتم اعتبار الذهب كأصل قوي ليساعد دائمًا على تنفيذ العديد من المعاملات لأنه يعتبر مقبول في جميع أنحاء العالم.

و بالتالي يتسارع ارتفاع سعر الذهب في أي وقت يكون فيه اضطراب في العالم، على سبيل المثال، ارتفع الذهب العالمي خلال بداية عام 2003 بسبب الغزو على العراق بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.

قوى العرض و الطلب

و مثل أي سلعة أخرى، تؤثر قوى العرض و الطلب على سعر الذهب، و من المحتمل أن يتغير سعر الذهب بتغير معدل العرض، فعلى سبيل المثال إن كان هناك انخفاض حاد في الإنتاج، فمن المحتمل أن يرتفع سعر الذهب، و على الرغم من ذلك، فإن عرض الذهب في السوق العالمية مستقر بدرجة كبيرة.

و بالتالي فإن الارتفاع و الانخفاض المستمر في سعر الذهب يساهم فيه بدرجة كبيرة التغيرات في معدل الطلب على المعدن النفيس، و كمثال على كيفية تأثير معدل الطلب على سعر الذهب، يمكننا استعراض ما حدث خلال عام 1998 و الذي اتخذت فيه البنوك المركزية في أوروبا قرار بتقليص احتياطياتها من الذهب و ذلك في الوقت الذي كان يُنتظر فيه تقديم عملة اليورو، و نتيجة لذلك انخفض سعر الذهب بحدة.

سعر الفائدة

وفي أوقات ارتفاع سعر الفائدة، عادة مت يفضل المستثمرون ادخار أموالهم في حساب بنكي بدلا من شراء الذهب، و هذا لأنه لا توجد فائدة على الذهب.

و نتيجة لذلك سوف يقلل هذا من سعر هذا المعدن النفيس، و من ناحية أخرى، في أوقات انخفاض سعر الفائدة، تكون هناك احتمالية بارتفاع سعر هذا المعدن النفيس.

كيف تتاجر في الذهب

عادة ما يتم تداول الذهب عن طريق الانترنت من خلال العديد من مواقع تداول الفوركس الإلكترونية، و يتم تداول هذا المعدن النفيس عالميًا في سوق التبادل عبر شبكة الانترنت (OTC)، وهو سوق متاح خلال الأربع و عشرين ساعة يوميًا من الأحد في الساعة 6:00 مساءًا بالتوقيت الشرقي وحتى الجمعة في الساعة 5:00 مساءًا بالتوقيت الشرقي.

و بالتالي فإن هذا أمر مثالي للمستثمرين في العديد من الأماكن حول العالم، و على نحو مشابه لتداول الفوركس، عندما يدخل التاجر في صفقة شراء أو صفقة بيع على الذهب، فإنه يدخل على الاتجاه المعاكس للدولار الأمريكي. و بالتالي ليس من المفاجئ أن يتم تمثل سعر الذهب بالرمز XAU/USD (الذهب/ الدولار الأمريكي) ويٌقرأ بنفس طريقة أزواج الفوركس.

يمثل الجزء الأول من هذا الرمز أوقية واحدة من الذهب، و بالتالي فإن الرمز 1500 XAU/USD يدل على أن الأوقية الواحدة من الذهب تعادل 1500 دولار أمريكي، مع اعتبار أن سعر الدولار متقلب بالطبع، و مثل أي سوق مالي، فإن تسعير سوق الذهب يكون بالسعر الذي يرغب المشترون في شراءه (سعر الطلب) وأن البائعين يرغبون في البيع عند (سعر العرض)، و يُشار إلى الفرق بين السعرين بكلمة “سبريد” (Spread). ولأن سوق الذب يتحرك سريعًا، فإن سعر العرض والطلب يتغير سريعًا على مدار اليوم.

مثال على تداول الذهب

إن أراد تاجر الذهب المضاربة على الذهب متوقعًا بأن السعر سوف يرتفع في المستقبل، فإنه سيكون عليه شراء عدد (س) من عقود الذهب والدخول شراء (long). وفي مثل هذه الصفقة، يعادل العقد الواحد 100 أوقية من الذهب. ومن ناحية أخرى، إن أراد تاجر الذهب المضاربة على الذهب متوقعًا بأن السعر سوف ينخفض في المستقبل، فإنه سيكون عليه بيع عدد (س) من عقود الذهب والدخول بيع (short). وفي صفقة الشراء، إذا كانت قيمة الذهب ترتفع،  فسوق يغلق التاجر الصفقة. وفي هذه الحالة، سوف تغلق الصفقة بربح- عن طريق بيع عدد (س) من عقود الذهب. ولتحديد الربح من صفقة منتهية، يتم طرح سعر الشراء في البداية من سعر البيع. ثم يتم ضرب الفرق الناتج في حجم الزوج المتداول وعدد العقود المتداولة.

Capture

تداول الذهب و إستراتجياته

وعلى نحو مشابه لتداول العملات الأجنبية أو الأسهم، فإن الاشتراك في تداول الذهب يكون بمساعدة مدرستين أساسيتين من التحليل:

  • التحليل الأساسي
  • التحليل الفني

تداول الذهب و التحليل الأساسي

من يستخدم التحليل الأساسي من المستثمرين في تداول الذهب يقوم بتقييم أوضاع الاقتصاد الجزئي، وهي العوامل التي تؤثر على سعر الذهب في السوق العالمي. وتتضمن هذه العوامل التي تؤثر على اتخاذ القرارات بين مستثمري الذهب المؤشرات الاقتصادية العالمية، مثل معدلات نمو النتاج المحلي الإجمالي (GDP)، والتضخم، وأسعار الفائدة، والإنتاجية، وأسعار الطاقة. بالإضافة إلى ذلك، فإنهم يقيّمون مستويات العرض والطلب السنوية الخاصة بالذهب.

Picture4التحليل الفني

قد يستخدم المستثمرون أيضًا التحليل الفني عند تداول الذهب.  وقد يعتمد هذا بشكل جزئي أو كلي على تقييم العديد من النماذج الفنية، أو اتجاهات السوق، أو المتوسطات المتحركة. بالإضافة إلى ذلك،  يستخدم بعض التجار العديد من المؤشرات التي تتنبأ بالحركات المحتملة لسعر الذهب. ومن خلال إدراك العديد من النماذج الفنية على الرسم البياني، يمكن لتجر الذهب توقع السعر المستقبلي للسلعة وتحقيق أرباح من هذا التنبؤ. ن بين أشهر النماذج الفنية على الرسوم البيانية “الرأس والكتفين” و “الكوب والعروة”، و “القمة الثنائية” و “القاع الثنائي”، و”القمة الثلاثية” و”القاع الثلاثي”، و”العلم الصعودي” و”العلم الهبوطي”، و”المثلث التصاعدي” و”المثلث التنازلي.

على سبيل المثال، عندما يتحرك سعر الذهب تحت المتوسط المتحرك لـ 50 إلى 100 يوم، فقد يشير هذا إلى    أن الانخفاض وشيك، وعندما يتحرك الذهب فوق المتوسط المتحرك لـ 50 إلى 100 يوم، فإن هذا قد يشير إلى أن الارتفاع وشيك. وباستخدام اتجاهات السوق، عادة ما يحلل تجار الذهب الميل الوهمي لحركة سعر الذهب في اتجاه معين على مدار الوقت، خاصة باتجاه مستويات دعم ومقاومة متعددة. وباستخدام المتوسطات المتحركة، والذي يقدم السعر اليومي المتوسط للذهب خلال فترة زمنية معينة، يستهدف تجار الذهب تحديد اتجاه السوق ومعرفة التغيرات في الاتجاه وذلك بقصد التنبؤ بالسعر المستقبلي.

وفي النهاية نقول أنه من المؤكد أن تداول الذهب طريقة جيدة لتحقيق الأرباح. وبسبب ما يحمله من مميزات عدة، تزداد أهمية تداول الذهب في السوق المالي.

وفي الوقت الحالي،  تقدم العديد من شركات الوساطة في مجال الفوركس عبر الانترنت إمكانية تداول الذهب بدون الحاجة إلى امتلاك المعدن بشكل مادي، وقد استفاد العديد من المستثمرين من هذه الميزة لجني عوائد هائلة من التداول في هذا المعدن النفيس.

تعلم التداول الان مع افضل الشركات

فتح حساب حقيقي